«إستراتيجية الخروج» من اليمن: الإمارات تستغيث بإيران

صحافة نت 24 - أخبار محلية : موقع متابعات :

متابعات:

بصرف النظر عمّن يقف خلف هجوم ميناء الفجيرة الواقع على خليج عُمان (جنوب مضيق هرمز)، بدا واضحاً للجميع أن أي حظر على تصدير النفط الايراني يعني ان الدول الخليجية لن تكون قادرة على تصدير نفطها متجاوزة السيطرة الايرانية على المضيق. قُرئ الهجوم على انه تحدّ غير مسبوق واستفزاز افترضت الرياض وأبو ظبي انه سيشعل شرارة الحرب الأميركية المنتظرة على الجار الايراني المزعج. خيّبت واشنطن هذه الآمال، تماماً كما خيّبتها بعد إسقاط قوات الدفاع الجوي التابعة للحرس الثوري طائرة تجسس أميركية في 20 حزيران الماضي. أُريد للحدثين أن يشكّلا زلزال «14 شباط ايراني» على شاكلة زلزال «14 شباط اللبناني» (اغتيال رئيس الحكومة اللبناني رفيق الحريري)، وما تلاه من تغييرات اقليمية ودولية. لكن الأميركي كان في واد آخر.

أدرك الاماراتيون أن الأميركيين إذا لم يهاجموا ايران الآن فقد لا يهاجمونها أبداً. لذا جاءت انعطافة أبو ظبي الأخيرة «بالانتقال من استراتيجية القوة العسكرية أولاً إلى استراتيجية السلام أولاً»، بعد أربع سنوات ونصف سنة من انخراطها في الحرب على الشعب اليمني. إرهاصات القرار بدأت مع زيارة وزير الخارجية الاماراتي لموسكو وإعلانه أن التحقيق في حادث الفجيرة لم يشر بدقة الى الجهة الفاعلة، مشيراً الى أن بلاده غير معنية بأي تصعيد مع طهران.

وفق المصادر المطلعة، فإن «شبه الانسحاب الاماراتي هو، عملياً واستراتيجياً، قرار بالانسحاب يجري تظهيره كخروج ملطّف حتى لا تكون له تبعات الهزيمة». وقد حتمّت هذا القرار جملة اسباب، داخلية وخارجية، أولها وصول «قدرة التحمّل الاماراتية» لتبعات التورط في اليمن الى حدّها الأقصى على صعد عدة:

1) النزيف البشري الذي نجحت الامارات على مدى اربع سنوات ونصف سنة في التغطية عليه، وتمكنت أخيراً من الحد منه عبر الابتعاد عن المواجهات المباشرة واستخدام «أطر بديلة» تتمثل بمجموعات ميليشيوية يمنية جنّبت الجيش الاماراتي مزيداً من الخسائر، ولكن بعدما طالت هذه الخسائر معظم أبناء الطبقات الوسطى والفقيرة، ووصلت الى بعض أبناء العائلة الحاكمة.

2) النزيف الاقتصادي الذي بات يسبّب تململاً ليس في أبوظبي فحسب، وانما في بقية الامارات مع شعور بأن تبعات الحرب بدأت تترك تأثيرات استراتيجية على الاقتصاد القائم اساساً على التجارة والخدمات.

3) النزيف السياسي: مع التيقن بأن سقف الحرب بات مقفلاً على إمكان تحقي

نشر بتاريخ : الجمعة 2019/07/12 الساعة 01:31 ص

صحافة 24 نت | «إستراتيجية الخروج» من اليمن: الإمارات تستغيث بإيران

أخبار موقع متابعات «إستراتيجية الخروج» من اليمن: الإمارات تستغيث بإيران

عاجل الساعة «إستراتيجية الخروج» من اليمن: الإمارات تستغيث بإيران الآن



10
10
64
66
57
236
262
213
194
283
313
440
471
757
666
584
545
711
511
558
532
585
460
534
496
623
747
446
567
507
647
826
1722
886
3404
800
1206
930
1511
1775
1023
2484
2498
1705
2152
1849
1378
2096
1547
12997
2021
1342
1646
1289
2446
2009
1962
1278
1266
3248
2906
1511
1836
2756
1604
1597
1944
1793
2614
3086
1223
1373
1659
2709
1726
2029
2678
1882
3014
2175
1646
3793
2799
3459
3350
2602
5470
8738
3305
2399
2234
2086
2366
2619
2166
3988
4841
2793
3334
2870
6914
3797
2010
7108
3823
11633
3611
4280
74478
5108
5346
4521
6972
11432
5248
4295
5093
4575
5884
5731
8785
5854
6565
8613
12945
5774
6512
8196
6015
6454
6223
7251
9534
7955
18276
16153
11988
11171
26902
8344
12550
6851
19170
8818
9046
23992
31986
12892
9408
9462
8471
8307
13547
15444
12048
9774
10330
14579
7616
8233
8184
32280
8539
13663
10436
17208
14371
7696
13500
9692
24589
14663
10147
9028
8509
7868
13917
13616
9220
8254
8960
8712
15313
8431
9713
12564
8832
12187
13186
16528
11524
10014
8918
10904
10376
12774
97043
731052
17716
16601
146756
11875
17625
17732
11512
19092
13361
28270
88493
24395
13438
11423
45553
28362
26208
10506
27438
10304
13674
11938
9782
15457
13202
46023
30433
9923
13292
10920
18883
10907
23389
11088
9790
10176
16843
23509
17278
28630
10979
24551
15627
26840